مجلة شهرية - العدد (556)  | يناير 2023 م- جمادى الثانية 1444 هـ

رباعيات روحانية

(1)

إلهي لقد أمهلتَني العمرَ كلَّهُ
        ولكنني بدَّدتُ كلَّ حياتي

أواصل تقصيري وأُصغي لشهوتي
        وأمضي إلى حَتفي بغيرِ أناةِ

ولا مهربٌ إلا إليك فأنتَ لي
        المفرُّ وفي كفَّيكَ حبلُ نجاتي

فهبني ندىً من فيضِك الثرِّ واعطِني
        سيولَ رضا تمحو بها عثراتي

(2)

إلهي الذي في كفه الخيرُ كلُّه
                         ورحمتُه ليست بذاتِ حدودِ

لقد وسِعت كلَّ الوجودِ تكرماً
        وكلَّ عبادٍ في الدنى وعبيدِ

وكلَّ عصاة كي يتوبوا ويرجعوا
        إلى الحقِّ، جودُ الله أعظمُ جودِ

إذا لم تغرغرْ بابُه لكَ مشرعٌ
        فسارعْ ففي التسويفِ شرُّ رصيدِ

(3)

نعوذُ بكَ اللهمَّ من كلِّ هامَّةٍ
        ومن كلِّ شيطانٍ وكلِّ رجيمِ

فوحدَكَ من يحمي من الشرِّ والأذى
        ومن كلِّ فعلٍ في الحياةِ وخيمِ

ويغفرُ ذنبَ المسرفين وإنْ يكنْ
        عظيماً فربي فوقَ كلِّ عظيمِ

وفي كفِّه الفردوسُ إن شاءَ رحمةً
        ويُصلي أهالي الظلمِ نارَ جحيمِ

(4)

سنُبعث من تلك القبورِ جميعُنا
        ونُحشرُ في يوم الوعيدِ نحاسبُ

فلا تحسبنَّ اللهَ مفلتَ ظالمٍ
        فذرة ظلمٍ يومَها ستحاسبُ

فلله نارٌ للجُناةِ وجنةٌ
        لمَن هو صبّارٌ وبرٌّ وتائبُ

وللنارِ أَدراكٌ لكلِّ معَذَّبٍ
        وفي جنَّةِ الخلدِ المرجَّى مراتبُ

(5)

لك الحمدُ يا ربَّاهُ أنت المقدِّرُ
        تجودُ وتُعطي المؤمنين وتنصرُ

فإنْ لعدوِ اللهِ تمنحُ قوةً
        فذلك لاستدراجِ من عاش يكفرُ

ويملأُ أرضَ اللهِ حرباً ونِقمةً
        وغطرسةً، والله أقوى وأكبرُ

إذا أمةُ الإسلامِ بعد تخلفٍ
        غدَت أمةَ الإيمانِ حتماً ستظهَرُ

(6)

إلهي على خيرِ الأنامِ محمَّدٍ
        أفضْ صلواتٍ ضُمِّخت بسلامِ

على خُلُقٍ حقاً عظيمٍ خلقتَهُ
        خِتامَ رجالٍ أنبياءَ عظامِ         

لقد كان قرآناً يسيرُ ونقتدي
        فنبني حضاراتٍ وعدلَ نظامِ

محجّتُه البيضاءُ أورثها لنا
        بأكملِ دعواتٍ من الإسلامِ

ذو صلة
التعليقات